10السنة -482ه - العدد 1426جمادي الأوليمن23 - م2006يونيو من19الإثنين
 
شمس لاتغيب

طاقة الخير

السفير الامريكي يتحدث عن مصروكأنها ولاية أمريكية
دية ممدوح اسماعيل.. هل تطفئ النار؟
وزير الزراعة يؤكد: مخالفة شركة آل نافع للقانون
مخطط حكومي لوقف الاشراف القضائي علي الانتخابات
محاكمة الرجل النزيه
الأمة تموت والعلماء مشغولون بفقه المراحيض!
 

بولوتيكا
فشل يïولد نار الغضب الأمريكي ليصنع
مجازر العراق
'مجزرة بعد أخري ومأساة' بعد مأساة، جملة تصلح لأن تجسد ما يعانيه الشعب العراقي من واقع صعب، فرضه زمن الاحتلال والتخاذل الحكومي العربي اللعين، عقب نجاح قوي الاحتلال الأمريكي في تطويق وأسر واحتلال الدولة العراقية عام 2003، علي أثر دك أسوار وجيش العراق بأكبر قوة نيرانية عرفها التاريخ، او تم استخدمها ضد دولة أو جيش أو شعب، فعملية الغزو الأمريكي التي نجحت في احتلال العراق، علي أثر أكبر مجزرة عرفها التاريخ الحديث ضد دولة وشعب، بعد أن تم تجويعه وحصاره لسنوات طويلة.

التفاصيل

بدأت في أسمرا مع جبهة الشرق
الحكومة السودانية تدخل الجولة الأسهل في المفاوضات
دخلت الحكومة السودانية المرحلة الرابعة في التفاوض السياسي بالبلاد واستضافت العاصمة الاريترية أسمرا الثلاثاء الماضي الجولة الأولي للمفاوضات بين الطرفين لينتهي ماراثون التفاوض السياسي الذي بدأت محطته الأولي في منتجع نيفاشا الكيني بين الحكومة والحركة الشعبية لينتهي باتفاق نيفاشا الذي انهي اطول حرب افريقية بين الشمال والجنوب في يناير 2005، أما المحطة الثانية فكانت مع المتمردين في دار فور والتي انتهت ايضا في ابريل الماضي باتفاق أبوجا وكانت قد سبقتها محطة القاهرة التي اعادت المعارضة الشمالية الي الخرطوم.

التفاصيل

أحرج رئيس المحكمة في الجلسة الماضية
محمد منيب: القانون يبرئ 'صدام' ورفاقه!!
قبل نحو شهرين تقريبا جاء أحمد طه ياسين رمضان الابن الأكبر لنائب الرئيس العراقي السابق للقاهرة. الزيارة كانت خاصة، ولولا الاتفاق الذي جري علي هامشها بينه وبين محمد منيب المحامي والناشط الحقوقي والسياسي لما أخذت هذه الزيارة طريقها للأضواء. محصلة الاتفاق كما حكاها 'منيب' ل'الأسبوع' قبل سفره إلي بغداد بساعات قضت أن أتولي الدفاع عن نائب الرئيس العراقي في قضية 'الدجيل' المنظورة أمام محكمة عراقية خاصة.: قبلت الملف علي الفور واعتبرت القبول شرفا، كوني سوف أدافع عن مبدأ وليس عن أشخاص.

التفاصيل

وثيقة الأسري.. أساس للمفاوضات
وثيقة الأسري.. صارت عنوانا للأزمة في المعسكر الفلسطيني، ولا أظن.. أن أسباب الأزمة تبقي معلقة بنص الوثيقة، ولكن الأسباب تعود بملامها إلي الثقة شبه المفقودة بين الرئيس الفلسطيني وحكومة حماس، وقبل الوثيقة.. قادت الثقة شبه المفقودة الطرفين إلي تبادل الكرة في مربعات خاطئة، ولكن هذه المرة.. يتبادلانها في مربع الوعي شبه المفقود.

التفاصيل
 

الصفحة الأولي | مقالات | الصالون السياسي | اشتباك | أخبار | بولوتيكا | بدون رتوش | المنطقة الحرة | الرياضة
الأعداد السابقة | منتدي الحوار | الاشتراكات | بحث | دفتر الزوار | اتصل بنا | حول الموقع

Web Services provided by Galileo Site Manager WebSite Development by Star Webmaster
جميع الحقوق © محفوظة لدار الأسبوع للصحافة والنشر والإعلام
و يحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من جريدة الأسبوع
للأستفسار أو طلب معلومات يرجي مراسلتنا علي العنوان التالي
info@elosboa.com